ابنة مايكل جاكسون تفجر مفاجأة… لقد اغتالوا أبي!

ابنة مايكل جاكسون تفجر مفاجأة… لقد اغتالوا أبي!

وفي أول مقابلة لها مع رولينغ ستون في برنامج “أقول للجميع” قالت ابنة الـ 18 عاما على طريقة أصحاب نظرية المؤامرة، إن والدها قد قتل، قبل أن تبدي إيمانا راسخا بذلك الاعتقاد.
وقد توفي أسطورة البوب مايكل جاكسون في سن الـ 50 نتاج جرعة زائدة من البروبوفول المخدر في يونيو 2009، وحوكم طبيبه الشخصي كونراد موراي بعد ذلك بعامين من السجن بتهمة القتل غير المتعمد.
وردا على سؤال إذا كانت تعتقد أن مايكل قد قتل.

6dd8eda4-199c-4259-82b3-668ca77c8e2f
قالت باريس: “نعم وعلى الإطلاق. لأنه من الواضح أن ذلك حدث. كل الأدلة تشير لذلك”.
وأضافت: “يبدو كلامي هذا وكأنه جزء من نظرية المؤامرة، لكن كل الجمهور الحقيقي لمايكل وكل أفراد الأسرة يعرفون ذلك”.
وأكدت: “لقد جهزوا لذلك.. إنها مؤامرة فعلية”.
وقد أطلق سراح طبيب جاكسون الشخصي كونراد موراي في 2013، لكن باريس لم تُسمّ أي شخص فيما يتعلق بمخاوفها أن والدها مات مقتولا.
في مقابل ذلك، فإن والدة باريس ديبي رو البالغة من العمر 58 عاما، والتي شخصت بسرطان الثدي في العام الماضي، ظلت تحافظ على شخصيتها المعزولة وأبقت رأيها حول وفاة جاكسون كلغز.
باريس: إنه أبي
وفي المقابلة، تصدت باريس للشائعات حول علاقة وفاة والدها بأي وضع صحي.
وقالت عنه كوالد تعتز به: “كان يقول لي وهو يشير بأصبعيه إلى عيني.. أنت سوداء ولك أن تفتخري بذلك.. وبجذورك” وفقا لموقع العربية نت.

3bb70f4e-97a1-46e0-8c8b-2d0c29864751
وكانت ترد على شائعات تقول بأنها ليست ابنة جاكسون من صلبه، حيث إن بشرتها بيضاء.
مؤكدة: “هو والدي وسيظل والدي دائما.. ولا يمكن أن يكذب علي وأصدق كل ما قاله لي”.
ولمايكل جاكسون ابنان آخران من ديبي هما برينس البالغ من العمر 14 عاما، ومايكل الصغير ابن الـ 19 عاما.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *